يسبب الوزن الزائد الإحراج بسبب المنظر الغير جميل الذي يبدو على الشخص والأضرار الصحية التي قد تنجم بسبب الوزن الزائد. والكثير من هؤلاء الأشخاص يتسائلون عن الريجيم الكيميائي لأن الكثير يخافون من وجود أضرار سلبية له وهل هو صحي أم لا.

الريجيم الكيميائي

يتكون الريجيم الكيميائي بشكل أساسي من ثلاثة وجبات رئيسية فقط وهي الخضار والفواكه والقليل من الكربوهيدرات والبروتين، حيث أن نظام الريجيم الكيميائي يعد من أنواع الريجيمات التي تحتوي على الكثير من البروتينات وبنسب عالية لأنه يركز على أنواع الطعام التي تساعد المعدة على الشعور بالإمتلاء مع كمية قليلة من الدهون، وبالتالي مما يؤدي إلى فقدان وخسارة الوزن، وكل هذا بغض النظر عن آحتياجات الجسم التي يحتاجها الشخص الذي يتبع نظام الحمية والريجيم الكيميائي، ويمكن أن يعتبر نظام الريجيم الكيميائي من أنواع الريجيم القاسي.

سلبيات الريجيم الكيميائي

  • أما بالنسبة للآثار والجوانب السلبية للريجيم الكيميائي يمكن تلخيصها فيما يلي :
  • يعمل على خسارة الوزن الزائد بشكل سريع وفي فترة قصيرة مما قد يؤدي إلى الزيادة السريعة في الوزن وبالتالي قد يؤدي إلى مضاعفة الوزن.
  • لا يحتوي على هذا النظام على التنوع والتوازن لعدم إحتوائه على العديد من العناصر الغذائية والمجموعات الأخرى التي تعد ضرورية للجسم.
  • إمكانية إصابة الشخص الذي يتبع الريجيم الكيميائي بمرض السرطان الذي يصيب الثدي. حدوث مشاكل في الكلى بسبب زيادة الثقل على الكلى من البروتينات العالية.
  • نظراً إلى اعتماد هذا الريجيم على عنر البروتين كعنصر أساسي في التغذية فإنه قد ينتج عنه خروج رائحة كريهة من الفم او الشعور بطعم مرارة في الفم.
  • يعتبر هذا النظام عالي الدهون والكوليسترول التي تؤدي إلى إحداث ضرر في القلب والشرايين، لذلك يجب الحذر في حال تم اتباعه.
  • لا يحتوي على منتجات الألبان والحليب.
  • الشعور بالإكتئاب والتوتر بسبب عدم وجود الكربوهيدرات والنشويات وهي المسؤولة عن إفراز هرمون السعادة.

الفئات التي يجب عدم إتباع الريجيم الكيميائي لهم

الحوامل، المرضعات، الأطفال، كبار السن، أصحاب المناعة المنخفضة، المصابين لأمراض مزمنة مثل السكري والضغط وغيرها، لأن الريجيم الكيميائي قد يؤدي إلى الإضرار بصحتهم لعدم إحتواءه على العناصر المهمة التي يحتاجها الجسم.

(Visited 205 times, 1 visits today)